موريتانيا تفرج عن صحافيين نشرا أخباراً تسيء للمغرب

موريتانيا تفرج عن صحافيين نشرا أخباراً تسيء للمغرب

الخميس 23 نيسان (أبريل) 2015 الساعة 19:45

أفرجت السلطات الموريتانية عن الصحافييْن اللذين كان قد ألقيا القبض عليهما بعد نشرهما خبراً غير صحيح يسيء لعلاقة موريتانيا بالمغرب، حين ادعيا أن نواكشوط تقدمت بشكوى إلى الأمم المتحدة تتهم فيها المغرب بإغراقها بمادة القنب المخدرة.

وبحسب مصادر مطلعة، فإن السلطات الموريتانية اتهمت أحد هذين الصحافيين، وهو المدير الناشر لموقع « البيان الصحافي »، مولاي إبراهيم ولد مولاي أمحمد [الصورة]، بنشر أخبار كاذبة تتسبب بتوتير العلاقة بين الرباط ونواكشوط.

وكان موقع « البيان الصحافي » قد استند على خبر غير صحيح نشرته صحيفة « يا بلادي » الجزائرية، تحت عنوان « موريتانيا تقدم شكوى للأمم المتحدة ضد المغرب بسبب تهريب المخدرات من حدودها ».

وكان تقرير أممي منشور على الموقع الرسمي لهيئة « المينورسو » بالصحراء قد أكد أن الرئيس الموريتاني محمد ولد عبدالعزيز اشتكى للمبعوث الأممي في قضية الصحراء مما وصفه ببعض التداعيات السلبية الناجمة عن النزاع، وبخاصة الكمية الكبيرة من القنب الهندي التي ترد عن طريق الحدود الشمالية لبلده لتعبر إلى مالي والمناطق الأخرى، وتشـكل تهديدا أمنيا خطيرا لجميع بلدان منطقة الساحل والصحراء، لأنها تساهم في تمويل الجماعات الإجرامية والمتطرفة والإرهابية.

المصدر : « العربية »


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م