الصفحة الرئيسية > الأخبار > الأولى > موريتانيا: جمعية المستقبل الإخوانية كانت "تعمل خارج القانون"

موريتانيا: جمعية المستقبل الإخوانية كانت "تعمل خارج القانون"

الأحد 9 آذار (مارس) 2014


أفادت مصادر قريبة من التحقيق في نشاط جمعية المستقبل للدعوة والثقافة والتعليم بموريتانيا أن هذه الجمعية التي تم حلها من قبل وزارة الداخلية كانت "تعمل خارج القانون" ولم تكن مرخصة.

وأوضحت التحقيقات أن المكتب التنفيذي الذي يدير عمل الجمعية "غير قانوني"، وأن الترخيص الأصلي الممنوح كان لجمعية تدعي "جمعية المستقبل للثقافة والتعليم"، وهي جمعية ذات طابع ثقافي وتعليمي، وأن الإسلاميين قاموا بتغيير اسمها وأنشطتها وطبيعة عملها دون إشعار وزارة الداخلية بالأمر كما نص علي ذلك قانون الجمعيات والمنظمات.

وأضافت المصادر أن الأهداف الأصلية للمنظمة هي المساهمة في إنعاش الساحة الوطنية، بما يخدم التنمية البشرية ويساهم في نهضة البلاد واستقرارها.

وأثبتت التحقيقات والوثائق المضبوطة لدي الجمعية أن أنشطتها يديرها عمليا الزعيم الروحي للإخوان المسلمين في موريتانيا محمد الحسن ولد الددو كما أن طاقمها القيادي يمارس العمل السياسي الواضح في حزب الإخوان المسلمين وهو مناقض لعمل الجمعيات غير الحكومية وغير السياسية وغير الربحية.

(د ب ا) - الامارات