صالح ولد حننا : لا مانع من إسقاط ولد عبد العزيز بطرق غير سلمية

صالح ولد حننا : لا مانع من إسقاط ولد عبد العزيز بطرق غير سلمية

الجمعة 20 كانون الثاني (يناير) 2012 الساعة 12:40

نواكشوط (موري ميديا) — خلال المهرجان الشعبي الذي نظمته منسقية المعارضة المقاطعة للحوار في مقطع لحجار أمس الخميس، أنتقد القيادي في المنسقية صالح ولد حننا نظام الرئيس محمد ولد عبد العزيز، طالبا منه تسليم السلطة فورا. وأكد صالح ولد حننا أنه في حال رفض الرئيس ولد عبد العزيز لمطلب الرحيل بطريقة سلمية فإن الخيارات الأخرى ستكون مطروحة، في إشارة ضمنية إلى إنقلاب عسكري. وقد طالب قادة المنسقية في وقت سابق الجيش ب«تحمل مسؤولياته»، في نفس الإشارة إلى إنقلاب عسكري للإطاحة بالرئيس محمد ولد عبد العزيز.

والجدير بالذكر ان صالح ولد حننا كان قد قاد محاولات انقلاب عسكرية ضد الرئيس السابق معاوية ولد سيد أحمد الطايع في 2003 وتلقى حينها دعما من الناشط من أصل موريتاني المصطفى ولد لمام الشافعي الذي أصدر القضاء الموريتاني ضده مذكرة اعتقال دولية في ديسنبر الماضي بتهة تمويل ومساندة الإرهاب.

وكان صالح ولد حننا من مؤيدي محمد ولد عبد العزيز بعيد إنتخاب هذا الأخير كرئيس للجمهورية سنة 2009، قبل أن يلتحق بالمعارضة.


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م