معارض موريتاني يهاجم العلاقة مع إيران

معارض موريتاني يهاجم العلاقة مع إيران

الأحد 15 كانون الثاني (يناير) 2012 الساعة 16:44

نواكشوط (اسلام تايمز) - هاجم القيادي اليساري المعارض اسلم ولد عبد القادر العلاقات الموريتانية الإيرانية قائلا إن النظام فتح أبواب البلد أمام الحراك الشيعي وإن عقيدة أهل السنة والجماعة باتت في خطر.

ودعا ولد عبد القادر في مهرجان للمعارضة مساء السبت 14-1-2012 بنواذيبو سكان البلد إلي رص الصفوف لمواجهة من أسماهم بدعاة التقارب مع طهران ، والدفاع عن عقيدة الآباء وفق تعبيره.

ويعتبر اسلم ولد عبد القادر أحد دعاة الحركية اليسارية في موريتانيا ، وأحد القيادات التي عملت مع الرئيس المخلوع معاوية ولد الطايع نهاية التسعينات، وقد تمت ترقيته الي رتبة وزير قبل أن يطاح بالنظام في انقلاب عسكري سنة 2005.

وقد دخل ولد عبد القادر السجن سنة 2008 بعد تصريحات تلفزيونية أتهم فيها الحرس الرئاسي بأنه مليشيا تابعة للرئيس وإن من بين أعضائها بعض الأجانب والمرتزقة.


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م