بلدان الساحل ـ فرنسا تمنح مساعدة بقيمة 10 ملايين أورو

بلدان الساحل ـ فرنسا تمنح مساعدة بقيمة 10 ملايين أورو

الأحد 18 كانون الأول (ديسمبر) 2011 الساعة 14:31

باريس (موري ميديا) — قال الناطق باسم وزارة الخارجية الفرنسية أن فرنسا «قلقة جراء تطور وضع الأغذية والتغذية في الساحل» وأنها تخشى من« حصول أزمة جديدة في الساحل بشكل طارئ ومفاجئ». ولهذا فإن فرنسا «تدعو الأسرة الدولية إلى التعبئة بدأً من اليوم لدعم جهودهم ومنع تدهور الوضع» وقررت فرنسا منح «مساعدة غذائية عاجلة تبلغ قيمتها 10 ملايين أورو لصالح بلدان المنطقة».

تصريح الناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية والأوروبية برنار فاليرو :

«فرنسا قلقة جراء تطور وضع الأغذية والتغذية في الساحل. إذ تؤدي عدة عوامل (انخفاض المحاصيل، والأزمة الرعوية، وارتفاع الأسعار الغذائية، تدفق اللاجئين الآتين من ليبيا) للتخوف من حصول أزمة جديدة في الساحل بشكل طارئ ومفاجئ ، حيث يمكن أن تبلغ القمة بدءاً من نيسان / أبريل 2012.

ولقد تحسبت بلدان المنطقة منذ الآن لاتخاذ تدابير طارئة. تدعو فرنسا الأسرة الدولية إلى التعبئة بدءاً من اليوم لدعم جهودهم ومنع تدهور الوضع. إنها تحيي إنخراط برنامج الغذاء العالمي، بإدارة مديرته التنفيذية السيدة جوزيت شيران، فضلاً عن مساهمة المفوضية الأوروبية، بدفع من المفوضين السيدة كريستالينا جيورجييفا والسيد أندريس بييبالغس.

في هذا الاتجاه، يُعلِم السيد هنري دو رانكور، الوزير المكلف بالتعاون، بأن فرنسا قررت منح برنامج الغذاء العالمي مساعدة غذائية عاجلة تبلغ قيمتها 10 ملايين أورو لصالح بلدان المنطقة.»


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م