الكومندوس الذي خطف الفرنسيين في قبضة الأمن المالي

الكومندوس الذي خطف الفرنسيين في قبضة الأمن المالي

الاثنين 12 كانون الأول (ديسمبر) 2011 الساعة 18:22

أفادت مصادر أمنية مالية بتوقيف الكومندوس الذي خطف فرنسيين اثنين شهر نوفمبر الماضي في هومبوري شمال شرق مالي، من دون إعطاء أي تفاصيل تتعلق بعدد الأشخاص الموقوفين أو ظروف اعتقالهم.

ذات المصادر أضافت أن الرهينتين لم تكونا مع أفراد الكومندوس لدى عملية المداهمة، و أن الاعتقالات تمت فوق الأراضي المالية في حين التحقيقات لا تزال مستمرة.

فيديو يظهر الرهائن الاوروبيين المخطوفين في تندوف

برز أول اثبات مصورعلى ان الاوروبيين الثلاثة المختطفين في تندوف لا يزالون على قيد الحياة، وذلك بعد أن اطلع صحافي على فيديو يظهرهم أحياء.

ويظهر التسجيل الذي لم تتعد مدته الدقيقتين، وجوه رجل وامرأتين بشكل واضح، وبدت ساق الرجل اليسرى ملفوفة برباط،، فيما ارتدت المرأتان ملابس زرقاء ووضعتا حجابا اصفر اللون، فيما وقف خلف الرهائن رجال ملثمون اغلبهم سود البشرة.

وقبل بث الصور بدا اسم المنظمة التي تبنت اختطافهم، تطلق على نفسها اسم جماعة التوحيد والجهاد في غربي افريقيا، وهي التي لم تكن معروفة من قبل.

موريتانيا تدعو لعدم دفع فديات للإفراج عن الرهائن

خلال اجتماع لوزراء دفاع عشر دول من شمال افريقيا وجنوب اوروبا عقد في نواكشوط، كانت موريتانيا قد دعت الأحد إلى عدم دفع فديات مقابل الإفراج عن الرهائن الأوروبيين المحتجزين لدى تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي في منطقة الساحل.

وكان مسلحون قد خطفوا الفرنسيين سيرج لازاريفيك وفيليب فيردون من الفندق الذي كانا ينزلان فيه في هومبوري حيث نقلا إلى وجهة مجهولة، حيث أعلن تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي الأسبوع الماضي مسؤوليته عن عملية الخطف، وعن خطف ثلاثة رهائن أوروبيين شمال مالي.

ويضاف الفرنسيان المخطوفان إلى مواطنيهم الأربعة الذين خطفهم تنظيم القاعدة في سبتمبر 2010 شمال النيجر من منجم لاستخراج اليورانيوم تابع لمجموعة أريفا الفرنسية.

تقرير راديو مدي 1


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2019 م