إكسون تقترب من اتفاق للتنقيب عن النفط والغاز قبالة ساحل موريتانيا

إكسون تقترب من اتفاق للتنقيب عن النفط والغاز قبالة ساحل موريتانيا

السبت 2 كانون الأول (ديسمبر) 2017 الساعة 06:36

قال مسؤول كبير بقطاع الطاقة يوم الأربعاء إن إكسون موبيل تقترب من توقيع اتفاق للتنقيب عن النفط والغاز قبالة ساحل موريتانيا في أول دخول لها إلى البلد الواقع في غرب إفريقيا.

وامتنعت متحدثة باسم إكسون موبيل عن التعقيب على الاتفاق لكنها قالت إن الشركة التي مقرها تكساس ليس لها حتى الآن أنشطة للحفر في موريتانيا.

وزاد الاهتمام بحقول النفط والغاز البحرية في موريتانيا وجارتها السنغال منذ الاكتشافات الكبيرة التي حققتها كارين إنرجي وكوزموس إنرجي، في مشاريع منفصلة على مدار السنوات الثلاث الماضية. ومن المتوقع أن تبدأ الشركتان الإنتاج أوائل العقد المقبل.

وتطور شركة بي.بي البريطانية بالفعل مشروعا كبيرا للغاز بينما اشترت توتال الفرنسية بضع رخص للتنقيب في الدولتين كلتيهما.

وقال مصطفى بشير المدير العام للمحروقات في وزارة النفط والطاقة والمعادن الموريتانية لرويترز على هامش مؤتمر للنفط والغاز في دكار ”اتفقنا على الشروط لثلاث مناطق“.

وأضاف أن موريتانيا وإكسون لم توقعا بعد رسميا على الاتفاق لكنهما ستفعلان قريبا.

إعداد معتز محمد للنشرة العربية - تحرير وجدي الألفي

(رويترز)


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2018 م