#جمعة_الغضب في موريتانيا بعد الإفراج عن مدون اتهم بالإساءة للنبي

#جمعة_الغضب في موريتانيا بعد الإفراج عن مدون اتهم بالإساءة للنبي

الجمعة 17 تشرين الثاني (نوفمبر) 2017 الساعة 05:10

أولى نشطاء موريتانيون اهتماما بالغا بخبر إطلاق سراح المدون محمد الشيخ ولد امخيطير الذي حكم عليه بالإعدام في 2014 لاتهامه بالإساءة للإسلام.

وقضى ولد أمخيطير ما يقرب من أربع سنوات في السجن لإدانته بتهمة الردة بسبب تدوينة على فيسبوك عن الإسلام، إلا أن محكمة الاستئناف خففت الحكم الصادر بحقه من الإعدام إلى السجن سنتين.

وسيطلق سراح ولد امخيطير مباشرة لأنه قضى في الحبس أكثر من مدة حكم السنتين الصادر بحقه.

وفي أعقاب القرار، خرجت مظاهرات من عدة مساجد في العاصمة نواكشوط بعد صلاة الجمعة؛ تطالب بإعدام سراح ولد امخيطير.

وانتقل الجدل إلى مواقع التواصل الاجتماعي، إذ أطلق مغردون عدة هاشتاغات عكست انقساما واضحا في آراء المغردين وأعادت النقاش حول عقوبة الإعدام في موريتانيا.

واستنكر المشاركون في هاشتاغ #جمعة_الغضب تخفيف الحكم على ولد امخيطير واعتبروه استهانة بالدين وبقيم الشعب الموريتاني.

BBC


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2018 م