الصحفي سيد احمد ولد التباخ : «تم اختراق حسابي على فيسبوك، ونُشرت آراء قد لا تتفق بالضرورة مع (...)

الصحفي سيد احمد ولد التباخ : «تم اختراق حسابي على فيسبوك، ونُشرت آراء قد لا تتفق بالضرورة مع قناعاتي»

الجمعة 9 كانون الأول (ديسمبر) 2011 الساعة 13:49

نواكشوط (موري ميديا) — أكد الصحفي والمذيع المشهور سيد احمد ولد التباخ أن شخصا لا يعرفه قام بقرصنة صفحته على الموقع الذائع الصيت فيسبوك وأضاف ولد التباخ أن القرصان قام بنشر آراء قد لا تتفق بالضرورة مع قناعاته . وختم قائلا : «أشعر جميع أصدقائي أنني سأغلق صفحتي على أن أعود بنفس الاسم ولكن مع تغيير طفيف».

وقد قامت بعض المواقع أمس بنشر خبر عن اعتناق ولد التباخ للمذهب الشيعي، واستندت هذه المواقع على مقالين نُشرا على صفحة فيسبوك لولد التباخ، مع أن هذا الأخير لم يؤكد ذالك مباشرة.

والجدير بالذكر أنه قد تحصل قرصنة لحساب في فيسبوك إذا نسي شخص ما حسابه مفتوحا ليستقله شخص آخر أو باستعمال تقنيات ليست في متناول الجميع ، خاصة وأن الشركة العملاقة فيسبوك تبذل جهدا كبيرا لتأمين الموقع.

نص المقال الأخير المنشور على «جدار» صفحة سيد احمد ولد التباخ على فيسبوك :

«سيد احمد التباخ
للمرة الثانية يخترق حسابي على يد منحط لا أعرفه، ويقوم بنشر آراء قد لا تتفق بالضرورة مع قناعاتي لذلك أشعر جميع أصدقائي أنني سأغلق صفحتي على أن أعود بنفس الاسم ولكن مع تغيير طفيف.
لا حول ولا قوة إلا بالله»


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2019 م