ليبيا : وزير الداخلية يناشد «الجميع» للمشاركة في عملية نزع السلاح

ليبيا : وزير الداخلية يناشد «الجميع» للمشاركة في عملية نزع السلاح

الجمعة 9 كانون الأول (ديسمبر) 2011 الساعة 10:32

أعلن وزير الداخلية الليبي فوزي عبد العال أن تطهير العاصمة الليبية طرابلس بالكامل من الأسلحة « مهمة وطنية » يجب أن تشارك فيها جميع الوزارات لاسيما الدفاع موضحا أن العملية « تقتضي استعدادات هائلة ».

وأضاف وزير الداخلية الليبي في تصريحات صحفية أمس الخميس بطرابلس أنه « ينبغي خفض القوة العسكرية الزائدة وإعادة توزيع نقاط التفتيش التي أقامها الثوار لأن كثيرا منها موجود في مواقع مدنية وعسكرية ».
وأوضح أنه يعتقد أن الثوار كانوا يريدون توجيه رسالة محددة إلى كيانات بعينها وأن الرسالة وصلت بوضوح مؤكدا أنه يعتقد أن المسألة سوف تنتهي بسلام.

وكان المتحدث باسم وزارة الدفاع الليبية العقيد أحمد باني أكد في وقت سابق أنه ليس من السهل جمع السلاح من الثوار في الوقت الراهن قبل تسمية رئيس أركان جديد للجيش الليبي.
وأضاف « أن من يدعون إلى جمع السلاح لا يعرفون أن وزارة الدفاع الليبية حاليا جسد بلا رأس ولدينا جيش بدون رئيس أركان ووزارة الداخلية وزارة مدنية تتبع النظام والدولة الليبية ومهمتها حفظ الأمن وقضية جمع السلاح من أيدى الثوار تتبع الجيش الليبي ولابد من إعادة تنظيم صفوف الجيش الليبي أولا وإختيار رئيس الأركان الجديد وتدريب من يرغب من الثوار للانضمام إلى صفوف الجيش حسب رغبتهم ».

وشهدت العاصمة طرابلس وضواحيها مؤخرا مصادمات مسلحة بين كتائب من الثوار المسلحين من داخل وخارج المدينة أثارت الفزع في نفوس أهالي وسكان طرابلس مما دعاهم إلى الخروج إلى الشوارع معلنين عن إعتصامهم المفتوح حتى تنتهي كافة مظاهر التسلح بالمدينة.

المصدر: موقع الإذاعة الجزائرية / محرز مرابط


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2018 م