موريتانيا: مواجهات عنيفة بين الشرطة ومعارضين لتمرير التعديل الدستوري

موريتانيا: مواجهات عنيفة بين الشرطة ومعارضين لتمرير التعديل الدستوري

الأربعاء 8 آذار (مارس) 2017 الساعة 12:14

فرقت الشرطة الموريتانية اليوم الثلاثاء بالغازات المسيلة للدموع والهراوات عشرات المعارضين لتعديل الدستور. ولاحظ شهود عيان انتشارا مكثفا لقوات مكافحة الشغب في محيط البرلمان لمنع المتظاهرين من الوصول إلى المبنى ، تزامنا مع بدء جلسة علنية لمناقشة التعديلات الدستورية والتصويت عليها .

وألقت عناصر الشرطة كمية كبيرة من القنابل المسيلة للدموع لتفريق المتظاهرين لدى محاولتهم التوجه نحو البرلمان ما أدى إلى حالات اغماء وإصابات وصفت بالخفيفة .

وكان المعارضون يرددون شعارات مناوئة لتعديل الدستور أو تغيير العلم الوطني والنشيد الوطني وإلغاء مجلس الشيوخ .

يشار إلى أن الحوار السياسي الذي أجرته الحكومة مع قوى سياسية من الاغلبية والمعارضة ” المحاورة” قد أفضى إلى تغييرات دستورية منها إلغاء مجلس الشيوخ واستحداث مجالس جهوية وتغيير العلم والنشيد الوطنيين”.

وبدأ النواب مناقشة التعديلات الدستورية لإجازتها خلال الجلسة العلنية الحالية.

وتعهدت المعارضة ونشطاء من الشباب بالتصدي لمساعي تمرير التعديلات الدستورية من خلال التظاهر أمام البرلمان بالتزامن مع جلسة التصويت اليوم ، بينما طالب آخرون من المناهضين للتعديلات الدستورية بـ ” احتلال البرلمان” .

ويرجح أن يصوت البرلمان لصالح تعديلات الدستور لأن الأغلبية المريحة التي يتمتع بها الحزب الحاكم والرئيس الموريتاني في البرلمان ستمكنه من تمرير التعديلات التي قال إنها مهمة وحيوية لتطوير الممارسة الديمقراطية في البلاد وترشيد الإنفاق على مجلس الشيوخ الذي يكلف الدولة أموالا طائلة.

وترى المعارضة ، التي قاطعت الحوار السياسي الذي أقر هذه التعديلات ، إن الهدف منها إلهاء الشعب عن مشاكله الحقيقية بينما تقول الاكثرية إن التعديلات مهمة لتطوير الديمقراطية وتقريب الخدمات من المواطنين وتسريع وتيرة التنمية.

المصدر : أندلس برس – وكالات


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م