موريتانيا: تعبئة شاملة للاستفتاء على الدستور

موريتانيا: تعبئة شاملة للاستفتاء على الدستور

الأربعاء 26 تشرين الأول (أكتوبر) 2016 الساعة 14:47

بدأ أحزاب الأغلبية الداعمة للرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز، ومن بينها حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم حملة واسعة للتعبئة للاستفتاء الدستوري الذي أعلن رئيس موريتانيا قرب تنظيمه من أجل تعديل بعض مواد الدستور ومن بينها تلك المتعلقة بتغيير العلم والنشيد الوطنيين وحل بعض المجالس الدستورية ومن بينها مجلس الشيوخ الغرفة الثانية في البرلمان الموريتاني. وقالت أحزاب الأغلبية الداعمة للرئيس، إن تعبئتها للاستفتاء على الدستور ستكون شاملة من أجل ضمان مشاركة واسعة في الاستفتاء الذي لم يحدد تاريخه بعد.
في سياق متصل قالت السفارة الأمريكية في نواكشوط إن موريتانيا «ستحقق أول انتقال للسلطة من رئيس منتخب إلى رئيس منتخب آخر، في عام 2019»، وذلك «بتوجيهات من الرئيس محمد ولد عبد العزيز»، مؤكدة أن هذا يعتبر «إنجازا تاريخيا». وقالت السفارة في بيان نشرته على موقعه الإلكتروني «إن الولايات المتحدة تهنئ الرئيس محمد ولد عبد العزيز على التصريح القوي الذي أدلى به في خطابه إلى الشعب الموريتاني في الـ20 من أكتوبر الحالي حول عدم المساس بعدد المأموريات الرئاسية». وأضافت السفارة: «لقد أكد الرئيس محمد ولد عبد العزيز على أهمية الدستور في «ترسيخه للديمقراطية من أجل المصلحة العامة» بدلا من التركيز على المصالح الشخصية لفرد معين أو لمجموعة صغيرة من الأفراد»، مردفة أنها تشاطر «السيد محمد ولد عبد العزيز الرأي بشأن هذه القضية» وقالت السفارة إن «الحكومة الموريتانية، وتحت قيادة الرئيس محمد ولد عبد العزيز شيدت العديد من الطرق، والموانئ، بالإضافة إلى إجراء الكثير من التحسينات الأخرى، مثل المطار الدولي وبناء جامعة جديدة»، مؤكدة أن «هذه الإنجازات سيكون لها التأثير الإيجابي لفترة طويلة على الأمة الموريتانية.
محمد ولد شينا

المصدر : « عمان » (سلطنة عمان)


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م