رئيس الحزب الحاكم : الانتخابات ستنظم قريبا وهدفنا المحافظة على أغلبية مريحة — صور

رئيس الحزب الحاكم : الانتخابات ستنظم قريبا وهدفنا المحافظة على أغلبية مريحة — صور

الأحد 4 كانون الأول (ديسمبر) 2011 الساعة 10:58

نواذيبو (موري ميديا) — نظم حزب الاتحاد من اجل الجمهورية الحاكم مهرجانا شعبيا في نواذيبو أمس في إطار حملته لشرح نتائج الحوار بينه وبين جزء من المعارضة. ويعتبر هذا النشاط للحزب حملة انتخابية قبل الأوان، وذالك ما أكده محمد محمود ولد محمد الأمين رئيس الحزب، الذي أعلن في خطاب له خلال المهرجان أن الانتخابات ستنظم خلال الأشهر القادمة. وأكد على أهمية المحافظة على «أغلبية مريحة [لحزبه] في الاستحقاقات القادمة» وبرر ذالك ب«مواصلة تنفيذ برنامج رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز».

وفي سياق متصل أكد ولد محمد الأمين أن الهدف من الحوار مع المعارضة كان رسم «خارطة سليمة لمستقبل البلاد وتعزيز المؤسسات الديمقراطية ومشاركة الجميع كل من موقعه في تنمية موريتانيا بعيدا عن المطامح الشخصية الضيقة».

وفي ما يخص المشاكل المحلية لمدينة نواذيبو وعلى رئسها المشكل الخانق والمزمن للكهرباء، قال رئيس الحزب الحاكم أن «المشاكل التي تعاني منها ولاية داخلت نواذيبو، تم طرحها على الاتحادية في نواذيبو وتم رفعها إلى الجهات المعنية للعمل في أسرع وقت ممكن على حلها، مؤكدا علي انه سيتم تزويد جميع القرى والمدن بالكهرباء في أفق 2012».

وتكلم أيضا في المهرجان عدد من المسؤولين من بينهم عضو المكتب التنفيذي للحزب ورئيس بعثته إلي نواذيبو ووزير المالية تيام ديمبار، ووزير الإسكان إسماعيل ولد بد ولد الشيخ سيديا، ومفوض الأمن الغذائي محمد ولد محمدو.

JPEG - 63.4 كيلوبايت
JPEG - 95.5 كيلوبايت
JPEG - 102.9 كيلوبايت
JPEG - 82.5 كيلوبايت
JPEG - 103.1 كيلوبايت
JPEG - 85.1 كيلوبايت
JPEG - 100.6 كيلوبايت
JPEG - 87.8 كيلوبايت

نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م