صحفيو موريتانيا يطالبون ببروتوكول تعاون مع نقابة الصحفيين المصريين

صحفيو موريتانيا يطالبون ببروتوكول تعاون مع نقابة الصحفيين المصريين

الثلاثاء 31 أيار (مايو) 2016 الساعة 15:17

استقبل مدير مركز مصر للعلاقات الثقافية والتعليمية الدكتور نشأت ضيف اليوم السبت، بمكتبه نقيب الصحفيين الموريتانيين المختار السالم ولد أحمد وبحث معه سبل تعزيز التعاون بين الجانبين.

وأكد المسئول الثقافي المصري أهمية نقابة الصحفيين الموريتانية باعتبارها مؤسسة إعلامية محوية في موريتانيا والغرب الأفريقي وتلعب دورا في غاية الأهمية في مقاومة الإرهاب في المنطقة والوقوف بقوة ضد التيارات الإعلامية المعادية لتوجه البلدين نحو التعاون المشترك في كافة المجالات.

وذكر أن رسالة نقابة الصحفيين الموريتانسيين سوف يقوم بتوصيل فحواها ومضمونها إلى المسئولين عن الصحافة والإعلام في القاهرة.

ومن جانبه أكد نقيب الصحفيين الموريتانيين المختار السالم ولد احمد سالم على أهمية العلاقات المصرية الموريتانية، مشيرا إلى دور مصر المحوري واستعادتها مكانتها القيادية وعمقها العربي بعد النجاحات الأخيرة التي حققتها بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي والذي يتقاسم مع الرئيس محمد ولد عبد العزيز نفس الرؤى مجسدين ذلك في العلاقات الحميمية التي تربطهما.

وأكد أن موريتانيا التي تستعد اليوم لاحتضان أول قمة عربية بمشاركة مصرية كبيرة تتطلع إلى أن تلعب النقابتان دورا أساسيا في إنجاح القمة ومواجهة التحديات الإعلامية التي تريد النيل من سمعة الدول العربية والتشويش على برامجها التنموية بعد أن فشلت هذه الوسائل في دعواتها لزعزعة لاستقرار وتأجيج الاضطرابات وباتت أجنداتها مكشوفة.

ودعا المسئول الإعلامي الموريتاني إلى تواصل مع نقابة الصحفيين المصريين، معتبرا إن لنقابة الصحفيين المصريين وزن دولي وعربي كبير، مشيرًا إلى رغبة الجانب الموريتاني في دعم مصري في مجالات التدريب وتبادل الزيارات وتوثيق لصلات وتنفيذ برامج مشتركة وفي الوقت الراهن تنظيم دورة تدريبية لفائدة صحفيين وإعلاميين موريتانيين في المراكز المصرية المتخصصة، مشيرا إلى أن النقابة الموريتانية كانت دعت وبشكل خاص خلال مؤتمرها الأخير نقابة الصحفيين المصريين دون غيرها من النقابات العربية والأجنبية تأكيدا للاهتمام الذي نوليه للدولة المصرية.

واعتبر أن نقابة الصحفيين الموريتانيين ترغب في أن تصل مستوى العلاقات مع نقابة الصحفيين المصريين إلى المستوى السياسي الذي بلغ أوجهه مع الزيارة الناجحة التي أداها الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز للقاهرة في ابريل الماضي.

وأشاد بدور المركز الثقافي المصري ومديره نشأت ضيف بوصفه مؤهلا للعب دوره من خلال الخط الثقافي الذي ينتهجه المركز برئاسة الدكتور نشأت ضيف بتفاعل مع وزارة الثقافة الموريتانية جسرا قويا بين البلدين، واعتبر أنه يمكن أن يلعب في الوقت الراهن دورًا كبيرًا لا غنى عنه في التقريب بين الشعبين العربيين المصري الموريتاني وإعادة العلاقة القديمة إلى القها المعهود وهو ما يسعى إليه المركز حاليا مؤكدا أن الموريتانيين تواقون إلى مصر الكنانة.

أ ش أ


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م