منظمات موريتانية ترفض دعوات « إخوان نواكشوط » للفتنة والتطرف

منظمات موريتانية ترفض دعوات « إخوان نواكشوط » للفتنة والتطرف

الاثنين 4 كانون الثاني (يناير) 2016 الساعة 18:24

رفض المجتمع الموريتانى، دعوات الفتنة والتطرف التى دعا اليها إخوان موريتانيا جراء إغلاق مدارس دينية غير مرخص لها.

وطالبت خمسة وخمسون منظمة وجمعية موريتانية، فى بيان مساء اليوم الأحد، بالنأى بجميع المؤسسات الدينية عن السياسة، وشددت على رفض كل الدعوات التى تدعو للفتنة والتطرف.

كانت رابطة علماء موريتانيا، رفضت التهديدات التى أطلقها إخوان موريتانيا ضد أمن واستقرار البلاد ، وأكدت ، فى بيان لها، أنها تمشيا مع التعاليم القرآنية والأحاديث النبوية والهدى النبوى الذى يدعو للتثبت والتبين فى الأمور فإنها تنكر كل دعوة تؤدى إلى الفتنة والتفرقة والإخلال بالأمن، وتربأ بجميع الشخصيات الإسلامية أن تكون طرفا فى ذلك.

وذكرت الرابطة ، التى تضم كبار علماء الدين والمرجعيات الدينية فى آلاف المساجد الموريتانية، الجميع بوجوب المحافظة على الأنفس والأموال والأعراض، طبقا لما جاء فى آخر خطبة للرسول محمد صلى الله عليه وسلم بعرفة فى حجة الوداع ، حيث قال (إن دماءكم وأموالكم وأعراضكم عليكم حرام كحرمة يومكم هذا فى شهركم هذا فى بلدكم هذا). ودعت الرابطة القائمين على المعاهد الدينية إلى الالتزام بالضوابط القانونية والإدارية التى وضعت من أجل حماية العملية التعليمية، والقائمين عليها (حتى لا تكون فتنة ويكون الدين لله).

كان بعض قادة حزب الإخوان الموريتانى قد وجهوا دعوات خلال اليومين الماضيين لرفض قرارات بخصوص بعض المدارس الأهلية غير المرخصة ، مستغلين الدين لتنفيذ أجنداتهم الضيقة، وتتزامن هذه الدعوات مع فرار مدان بالإعدام من السجن المركزى فى نواكشوط ، ويعتبر من أخطر عناصر تنظيم القاعدة فى موريتانيا.

أ ش أ


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م