إسلاميو موريتانيا يناقشون مسارهم السياسي

إسلاميو موريتانيا يناقشون مسارهم السياسي

الخميس 31 كانون الأول (ديسمبر) 2015 الساعة 16:40

بدأ مجلس شورى حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية (تواصل) سلسلة اجتماع لنقاش الوضع الداخلي للحزب، ومستقبله وعلاقته بالقوى المعارضة في موريتانيا، ومسار الحزب وتحديد أولوياته في المرحلة القادمة.
وقال مصدر حضر الاجتماع لـ(عُمان): إن النقاش محتدم بين قادة الحزب بشأن العديد من الملفات أبرزها موضوع العلاقة مع بقية أحزاب المعارضة والموقف من السلطات الحالية.
وقال رئيس مجلس شورى الحزب الصوفي ولد الشيباني: إن دورة المجلس الحالية تأتى في ظرفية تستمر فيها معاناة المواطن وتتفاقم مشاكله على صعيد المعيشة والأمن والفقر والبطالة وضعف الخدمات العمومية، وأضاف رئيس مجلس الشورى «إن استمرار الأزمة السياسية وتعثر انطلاق الحوار بين الأطراف الوطنية بفعل عدم جدية النظام رغم ما أبداه المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة من استعداد وتجاوب في هذا المجال بهدف إنهاء الوضعية الحالية التي باتت تهدد مستقبل بلدنا وتعرض استقراره للخطر».
وخاطب ولد الشيباني قادة حزبه بالقول «بطبيعة الحال فإنه لا يغيب عنكم ما يبذله حزبنا من خلال نضاله السياسي وأداء برلمانييه ومنتخبيه البلديين وحضوره في مؤسسة المعارضة الديمقراطية من جهود دفاعا عن مصالح المواطن وسعيا إلى تخفيف معاناته وهمومه وإبعاد المخاطر التي تهدد مستقبله، وستشكل هذه القضايا المتعلقة بهموم المواطن بالإضافة إلى الوضع الحزبي الداخلي والتطورات السياسية على الساحة الوطنية وأوضاع المعارضة والمتغيرات الإقليمية وغيرها من القضايا التي سيشملها تقرير الأداء نقاطًا بارزةً في مداولاتنا، وهي فرصة لتقويم الأداء الحزبي على الأصعدة المختلفة وإصدار توجيهات وتوصيات يكون لها الأثر في تحديد مسار الحزب وأولوياته في المرحلة المقبلة».

المصدر : عمان


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م