موريتانيا تعلن الحداد على ضحايا مالي

موريتانيا تعلن الحداد على ضحايا مالي

الاثنين 23 تشرين الثاني (نوفمبر) 2015 الساعة 19:50

أعلنت السلطات الموريتانية حدادا وطنيا لمدة ثلاثة أيام تضامنا مع دولة مالي التي تشترك في حدود برية طويلة مع موريتانيا وتربطهما علاقات الجوار والدم. وكانت مالي قد تعرضت لهجوم إرهابي راح ضحيته 21 شخصا من جنسيات مختلفة من نزلاء فندق « راديسون » بباماكو يوم الجمعة الماضي.

وهذه أول مرة تعلن فيها موريتانيا الحداد الوطني على حادث تعرضت له إحدى الدول الافريقية، ويأتي إعلان الحداد متأخرا على غير ما جرت عليها العادة، لكن إعلانه يؤكد تضامن موريتانيا التام مع جارتها مالي، خاصة أن موريتانيا تعيش فترة استعدادات غير مسبوقة لاحتفال بالذكرى 55 للاستقلال، واعلن الحداد الوطني سيؤثر على وتيرة الاستعدادات.

وكانت الخارجية الموريتانية قد ادانت بشدة « الهجوم الإرهابي » الذي تعرض له فندق راديسون في باماكو وراح ضحيته قتلى وجرحى « أبرياء » كما تم خلاله احتجاز عدد من الرهائن.

وجاء في بيان لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الموريتانية: « تستنكر الجمهورية الإسلامية الموريتانية وتدين بشدة الهجوم الإرهابي الذي حدث في مدينة باماكو، والذي تم خلاله احتجاز عدد من الرهائن، وراح ضحيته قتلى وجرحى أبرياء.

المصدر : »العربية"


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م