الأمن الجزائري : «عمليات خطف جديدة وشيكة، قد تقع في موريتانيا، بوركينا فاسو أو نيجيريا»

الأمن الجزائري : «عمليات خطف جديدة وشيكة، قد تقع في موريتانيا، بوركينا فاسو أو نيجيريا»

الثلاثاء 29 تشرين الثاني (نوفمبر) 2011 الساعة 10:21

نواكشوط (موري ميديا) — أفادت الصحيفة الجزائرية «الخبر» أن مصالح الأمن الجزائرية حذرت دول الساحل من «عمليات خطف جديدة وشيكة، قد تقع في موريتانيا، بوركينا فاسو أو نيجيريا». وأكدت أن مصدر هذه التحذيرات هو ما توصل إليه المحققون في خلية مكافحة عمليات الاختطافات بالأمن الجزائري من أن تكرار عمليات الخطف، مؤخرا، يعود إلى تنافس بين مجموعات اختطاف قام بتكوينها «أبو زيد» (الصورة)، أحد «أمراء» تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي. وحسب المعلومات المتوفرة فإن عملية اختطاف جديدة ستنفذ هذه المرة من قبل موريتانيين ينشطون ضمن مجموعة الاختطاف الثانية، التي لم تنفذ أي عملية إلى الآن.
وتشير المعلومات الأولية التي حصلت عليها مصالح الأمن الجزائرية إلى أن عمليات الخطف الثلاث، التي تمت في كل من الجزائر ومالي خلال الأسابيع الأخيرة، نفذت من قبل مجموعة الاختطاف الرئيسية التي يقودها جزائري من الشرق يدعى «جابر محمد»، وهو ما قد يحرك الرغبة في المنافسة لدى باقي المجموعات.


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2018 م