«أنصار الدين» لن تستهدف موريتانيا وتحصر نشاطها في مالي

«أنصار الدين» لن تستهدف موريتانيا وتحصر نشاطها في مالي

الخميس 9 تموز (يوليو) 2015 الساعة 09:45

نفت حركة «أنصار الدين» المالية نيتها استهداف موريتانيا أو نقل المعركة إليها، مؤكدةً أنها «حركة إسلامية محلية تسعى إلى إقامة شرع الله في مالي»، وأعلنت في الوقت ذاته مسؤوليتها عن العمليات التي استهدفت مراكز إدارية وثكنات عسكرية للجيش المالي والقوات الدولية العاملة في البلاد. وقالت الحركة في بيان نشرته وكالة الأخبار الموريتانية الخاصة، أن العمليات نُفِذت من جانب كتائب «ماسينا» التابعة للجماعة، و «كتيبة خالد بن الوليد». وأضاف البيان أنه «في إطار حرب جماعة أنصار الدين المتواصلة ضد الصليبيين وأعوانهم، وفّق الله شباب الإسلام خلال الأشهر الماضية من هذه السنة بعمليات عدة ضد الجيش المالي». وزاد: «كما أننا ننفي وبشدة ما تداولته بعض وسائل الإعلام من تهديد جماعة أنصار الدين دولة موريتانيا ونؤكد أن أنصار الدين، جماعة إسلامية محلية تسعى لإقامة شرع الله على هذه الأرض المباركة».

المصدر : «الحياة» (السعودية)


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م