موريتانيا: هيئات دولية تطالب بعلاج حقوقيين معتقلين

موريتانيا: هيئات دولية تطالب بعلاج حقوقيين معتقلين

الأربعاء 24 حزيران (يونيو) 2015 الساعة 14:01

طالبت هيئتان حقوقيتان دوليتان، اليوم الثلاثاء، السلطات الموريتانية بتوفير العلاج لحقوقيين موريتانيين تعتقلهم منذ أكثر من 7 أشهر، نظرا لتدهور حالتهم الصحية.

و أدان كل من (مرصد حماية المدافعين عن حقوق الإنسان)، و(الفدرالية الدولية لحقوق الإنسان) في بيان مشترك صدر عنهما اليوم، « استمرار اعتقال السلطات الموريتانية لثلاثة حقوقيين موريتانيين بعد إدانتهم بتهم تتعلق بالتجمع غير المشروع، والتحضير للقيام بأعمال إرهابية ».

وعبرت المنظمتان في البيان الذي نشرته الفدرالية الدولية على موقعها الإلكتروني، عن « قلقهما إزاء تعرض السجين (جيبي صو) للإهمال الطبي بعد تدهور حالته الصحية إثر تفاقم إصابته بمرض الفشل الكلوي، بسبب ظروف الاعتقال الصعبة ».

وأضاف البيان أن « السجين الحقوقي (بيرام ولد اعبيدي) يعاني هو الآخر من مشاكل صحية كارتفاع الضغط وأمراض المعدة »، مشيرا إلى أن « إدارة السجن تمنع الأطباء من الاطلاع على حالته الصحية ».

وكانت الشرطة الموريتانية قد أوقفت ثلاثة حقوقيين هم « بيرام ولد اعبيدي » رئيس حركة المبادرة الإنعتاقية « ايرا »، و"إبراهيم ولد بلال"، نائب رئيس الحركة، و"جيبي صو"، رئيس حركة « كوتل » الحقوقية، منتصف نوفمبر/ تشرين الثاني 2014، بتهم تتعلق بـ"التجمهر غير المشروع، والتحضير للقيام بأعمال تخريبية" بمدينة (روصو) جنوب البلاد.

و حكمت محكمة المدينة على المعنيين في يناي 2015 بالسجن النافذ لمدة سنتين، وتم ترحيلهم بعد إصدار الحكم إلي مدينة آلاك.

الأناضول


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م