موريتانيا تواصل مراقبة بقع زيتية على شواطئها بعد غرق سفينة روسية

موريتانيا تواصل مراقبة بقع زيتية على شواطئها بعد غرق سفينة روسية

الثلاثاء 19 أيار (مايو) 2015 الساعة 18:10

بدأت موريتانيا عملية التنظيف الميكانيكى للبقع الزيتية التى انتشرت قبالة شواطئ العاصمة نواكشوط بعد غرق الباخرة الروسية « اولى دى دينوف » فى شواطئ جزر الكناى الأسبانية نهاية الشهر الماضى. وحث وزير البيئة الموريتانى خلال اجتماع بمقر خفر السواحل فى نواكشوط اللجنة الفنية متعددة القطاعات لخطة مكافحة التلوث البحرى الخاصة بمكافحة التلوث بالزيوت النفطية على تسريع وتيرة التنظيف.

وأفاد مصدر رسمى اليوم الثلاثاء أن خفر السواحل الموريتانى ، يسابقون الوقت بتسريع عمليات الرقابة والتقييم فى مواجهة البقع الزيتية . وأكد وزير البيئة أن عمليات الرقابة والتقييم التى تجريها اللجنة الفنية المنعقدة بصفة دائمة منذ ظهور هذه البقع أظهرت أن الوضعية لا تزال مستقرة، وأضاف أن الاجتماع قرر تقسيم المنطقة المتضررة من هذه البقع الممتدة من المرفإ القديم حتى « منتزه السلطان » شمالا إلى منطقتين بهدف تسريع وتيرة عملية التنظيف الميكانيكى . وتواجه موريتانيا منذ يومين أخطر كارثة بيئية فى مياهها الإقليمية بعد أن قذفت مياه المحيط كميات كبيرة من الزيوت والأسماك الميتة.

ونقلت صحف نواكشوط الصادرة اليوم الثلاثاء عن مصادر وصفتها بالموثوقة أن حاملة نفط روسية قد جنحت قبل أقل من اسبوع فى المياه الإقليمية الأسبانية لكن خفر السواحل الأسبانى مدعوما بهيئة البيئة فى اسبانيا قام بابعاد السفينة عن المياه الأسبانية ، و قد أدى هذا الإجراء إلى أن تتدفق البقع المتسربة من السفينة الضخمة إلى المياه الإقليمية الموريتانية حيث لم تستشعر اى جهة موريتانية الخطر. وحمل صحفيون موريتانيون بشدة عى وزارة البيئة واستغربوا عدم اتخاذ الإجراءات اللازمة خصوصا وانها باخرة كانت محملة بكمية من الوقود تقدر بالف واربعمائة طن ، وقالت إنه كان على وزارة البيئة اتخاذ إجراءات استباقية لتفادى الكارثة قبل وصولها ، وتحدثت عن نفوق عشرات الحيتان على شواطئ نواكشوط ، وعزوف بعض سكان نواكشوط عن تناول الأسماك ، مشيرة الى أن المدينة يشكل الارز والسمك اشهر وجباتها اليومية.

(أ ش أ)


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م