زعيم حزبي يرأس الائتلاف المعارض في موريتانيا

زعيم حزبي يرأس الائتلاف المعارض في موريتانيا

الأربعاء 19 تشرين الثاني (نوفمبر) 2014 الساعة 06:50

آلت رئاسة أول ائتلاف سياسي مدني معارض في موريتانيا إلى زعيم حزبي بعد أن كانت في الدورة السابقة بيد ممثل عن المستقلين.

واختار ائتلاف منتدى الوحدة الوطنية والديمقراطية الأربعاء 19 نوفمبر/تشرين الثاني المعارض أحمد ولد داداه زعيم حزب تكتل القوى الديمقراطية رئيسا له خلفا للشيخ سيدي أحمد ولد باب الذي ترأس المنتدى في دورة سابقة ممثلا عن المستقلين.

ويشكل الائتلاف المتكون من 14 حزبا سياسيا، إضافة إلى قوى مدنية وشخصيات نقابية ومستقلين، أبرز القوى المعارضة في موريتانيا.

وتنتقل رئاسة المنتدى، بحسب مواثيقه، دوريا بين مكوناته الثلاثة كل ستة أشهر.
يشار إلى أن أحمد ولد داداه (72 عاما) يتزعم المعارضة الديمقراطية وهو وزير سابق ومحافظ سابق للبنك المركزي الموريتاني.

وكان ولد داداه ترشح للرئاسة الموريتانية في ثلاث دورات (الأعوام 1992، 2003 و2007)، وأحرز في آخرها نسبة 47.15% من الأصوات. وهو الأخ غير الشقيق للرئيس الموريتاني الراحل المختار ولد داداه.

المصدر: RT


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م