عن استقلالية العدالة

الجمعة 25 تشرين الثاني (نوفمبر) 2011 الساعة 19:11

افتتاحية (موري ميديا) — من خصوصيات الرموز الوطنية لموريتانيا أن العدالة تأتي في المرتبة الثالثة والأخيرة في شعار البلد بعد الإخاء، الحاصل على الميدالية الفضية، والشرف الفائز المطلق... (هنالك خصوصية أخرى وهي انعكاف هلال العَلم مع أنه كان الأحرى أن يكون قائما...). قد يستغرب أحد هذا الترتيب علما بأنه في أي نظامي ديموقراطي لا يتحقق الإخاء إلا بالعدالة ولا معني للشرف إلا بها، فلماذا أنعكف الترتيب كانعكاف الهلال ؟ يبقى السؤال مطروحا والأهم من هذا المد النظري هو كيفية إخراج مصطلح العدالة هذا من الشعار البحت إلي الواقع الملموس ؟ الشرط الذي لا مفر منه لتحقيق ذالك هو الاستقلالية.

والاستقلالية من جانبين :

الأول بالنسبة للسلطة السياسية الحاكمة. في النظام الموريتاني٬ كما هو الحال في معظم الدول التي استمدت نظامها من نظام فرنسا، يتم تعيين وكلاء الجمهورية من طرف الحكومة. هذه التبعية للنيابة العامة بالنسبة لوزارة العدل لا تفند استقلالية العدالة ما دامت تبعية إدارية منبثقة من طبيعة النيابة التي تمثل المجتمع ونظام الجمهورية. الأمر مختلف تماما بالنسبة للقضاة إذ أن مسؤوليتهم هي قراءة القانون وفرض توازن بين النيابة العامة والدفاع فإذا كانت تابعة للسلطة السياسية فتنعدم العدالة علي أرض الواقع وترجع إلى عالم الشعارات والأفكار.

الجانب الثاني لاستقلالية العدالة يتعلق بالقضاة أنفسهم سواء كان من باب الضغوطات الممارسة عليهم أو من باب انخراطهم في العمل السياسي. ومن الخصوصيات الغريبة في موريتانيا أن بعض القضاة والوكلاء والمحامين لهم عمل سياسي معلن وواضح ودؤوب وحتى أن بعضهم له توجهات جهوية وقبلية واضحة الملامح.
قد يقول قائل أن القاضي ووكيل الجمهورية والمحامي مواطنون لهم من الحقوق ما لغيرهم... إلا أن غيرهم ليس قاضيا أو وكيل جمهورية أو محاميا... كيف يستطيع المواطن، معروفا كان أم بسيطا، أن يثق في قضاء مسيَّس ومتسِّيس بهذا الشكل ؟ هل من المعقول أن يترجم الصراعين السياسي والجهوي العقيمين إلي العدالة ؟ أليس من حق مواطني هذا البلد أن يطمئنوا إلي قانون يتميز مطبقوه بالحكمة والاستقامة والوسطية و... العدل ؟

ليس من المنطق أن يطلب حماة العدالة الاستقلالية من جهة وأن يورطوا أنفسهم بأنفسهم في المعترك السياسي من جهة أخرى... استقلالية العدالة لا تكون إلا تامة أو معدومة.

إدارة موري ميديا


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2018 م