تغيير في قيادات الحزب الحاكم في موريتانيا

تغيير في قيادات الحزب الحاكم في موريتانيا

الأربعاء 5 آذار (مارس) 2014 الساعة 17:05

أقر اجتماع طارئ لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم في موريتانيا تغير رئيسه، ونائبه بعد مرور أقل من شهرين على آخر انتخابات نيابية، وبلدية شهدتها البلاد.

وانتخب المؤتمر الوطني الاستثنائي للحزب الأكبر في البلاد الدكتور إسلك ولد إزيدبيه مدير ديوان الرئيس السابق رئيسا له، فيما اختار المحامي ووزير الاتصال الحالي سيد محمد ولد محمد نائبا له.

ويخلف ولد إزيدبيه في هذا المنصب، محمد محمود ولد محمد الأمين، الذي قاد الحزب منذ تأسيسه في العام 2009، وانتخب نائبا في البرلمان الموريتاني الجديد.

ومن المنتظر أن يغير الحزب عددا من قياداته، الذين تم تعييهم في مناصب تتعارض وظيفيا مع مسؤولياتهم الحزبية بفعل قانون التعارض الوظيفي، الذي أقره البرلمان.

كما ينتظر أن يستغني عن خدمات من لم يكن مرضي عنه في الاستحقاقات الأخيرة، التي نال الحزب فيها أغلبية برلمانية مريحة، واستحوذ خلالها على أغلبية المجالس المحلية.

(إرم نيوز)


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م