ترقب في موريتانيا لحجم تظاهرة ولد داداه لإفشال الانتخابات

ترقب في موريتانيا لحجم تظاهرة ولد داداه لإفشال الانتخابات

الأربعاء 6 تشرين الثاني (نوفمبر) 2013 الساعة 08:30

بدأت الأجواء الانتخابية تسخن في موريتانيا، وفضلاً عن التنافس المحتدم بين 1542 لائحة مرشحة للبرلمان والبلديات، تحشد منسقية المعارضة الموريتانية بقيادة أحمد ولد داداه للنزول إلى الشارع مساء اليوم الأربعاء، فيما أعلن “إخوان موريتانيا” عن قرار بالتبرع براتب شهر لتمويل حملات مرشحيهم .

ويترقب على نطاق واسع اليوم المظهر الذي سيطبع أول نزول للشارع من طرف منسقية المعارضة منذ إعلانها مقاطعتها للانتخابات والسعي لإفشالها . ويتكتم زعماء المعارضة بشدة على خطتهم لإفشال الانتخابات، وإن أكدت مصادر المنسقية ل”الخليج” أن الهدف من الخطة هو “إرسال رسالة قوية للداخل والخارج أن الانتخابات الحالية لن تحل الأزمة السياسية التي تعيشها البلاد منذ سنوات” .

وتستعد 1542 لائحة انتخابية لافتتاح حملاتها الدعائية في توقيت متزامن منتصف ليلة الخميس/ الجمعة، ويعول آلاف المرشحين على افتتاح باهر لحملاتهم الانتخابية على عموم التراب الموريتاني .

وفيما يسود الاحتقان عشرات الدوائر بسبب التنافس القبلي والشرائحي، وسط مخاوف أمنية من خروج التنافس عن السلمية بعد أن لجأ أمس النائب عن الحزب الحاكم محمد الأمين ولد الشيخ للفرار من بلدة “أنتيكان” (جنوب) أمام غضب السكان المحليين الذين تظاهروا حاملين العصي والحجارة ضد النائب البرلماني الذي يعترضون على ترشيحه .

وندد حزب “التحالف الشعبي”، أكبر أحزاب المعارضة المحاورة، بما أسماه مناورات النظام والحزب الحاكم لكسب الناخبين عن طريق توزيع المساعدات الغذائية الممولة من خزينة الدولة .

وأعلنت ثمانية أحزاب منضوية في اتحاد قوى الأغلبية “رفضها القاطع” لتعيين وزراء كمديرين لحملات الحزب الحاكم في مناطق نفوذ قطاعاتهم، ودعت لجنة الانتخابات إلى فرض تصحيح هذه الوضعية .

المصدر : « الخليج » (الامارات)


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م