جنرال موريتاني سابق يؤكد سعيه إلى إطاحة النظام

جنرال موريتاني سابق يؤكد سعيه إلى إطاحة النظام

السبت 17 آب (أغسطس) 2013 الساعة 22:11

أكد الرئيس الموريتاني الأسبق العقيد أعلي ولد محمد فال سعيه إلى إطاحة نظام ابن عمه الرئيس محمد ولد عبد العزيز، في وقت وصلت فيه الأزمة السياسية الموريتانية إلى طريق مسدود . وقال العقيد ولد فال “أقول بكل صراحة إنني لن أدخر أي جهد، سواء على المستوى الخارجي أو الداخلي أو المستوى الشخصي من أجل إحداث “التغيير الحضاري” في موريتانيا .

وقدم ولد فال صورة قاتمة عن الوضع في موريتانيا، قائلاً: “إن الوضعية السياسية التي تعيشها موريتانيا قاتلة وخطرة” . وأكد العقيد، في مقابلة ليلة أمس مع إذاعة محلية بنواكشوط، أنه “سيساعد منسقية المعارضة والشعب الموريتاني الراغب في التغيير بأسلوب حضاري وعقلاني من أجل جعل البلد في وضعية سياسية جديدة”، وفق تعبيره .

وقال ولد فال إن المشاريع التي يتحدث نظام ولد عبد العزيز عن إنجازها هي مشاريع كانت موجودة منذ مدة، وتم الحصول على تمويلها خلال حكم أنظمة سابقة” .

وأضاف: “كل المشاريع المهمة التي يتحدث عنها الآن (الرئيس) تم تمويلها من قبل وما يحدث الآن هو محاولة سرقة إنجازها” .

وفي سياق متصل، يتابع الموريتانيون باهتمام اجتماعات لجنة متابعة تطبيق نتائج الحوار بين النظام والمعارضة المحاورة .

وتأكد ل “الخليج” أن اللجنة تدرس أساسا ثلاث نقاط رئيسة هي: تأجيل الانتخابات النيابية المقررة في أكتوبر/تشرين الأول المقبل، وتوسيع لجنة الانتخابات، وتشكيل مرصد مستقل للانتخابات .

المصدر : « الخليج » (الامارات)


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م