الحزب الحاكم في موريتانيا يستبق الانتخابات بالدعوة لخفض الأسعار

الحزب الحاكم في موريتانيا يستبق الانتخابات بالدعوة لخفض الأسعار

الأحد 17 آذار (مارس) 2013 الساعة 10:36

دعا الحزب الحاكم في موريتانيا (الاتحاد من أجل الجمهورية)، الحكومة إلى مواصلة الرفع من المستوى المعيشي للمواطنين بصفة عامة والأكثر فقراً بصفة خاصة . وطالب الحزب تزامناً مع اليوم العالمي لحماية المستهلك إلى إقرار تخفيضات على أسعار المواد الاستهلاكية .

وتأتي دعوة الحزب الحاكم لخفض الأسعار مع اقتراب موعد الانتخابات التشريعية العامة المثيرة للجدل .

في غضون ذلك، يتجه الصراع بين نظام الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز وابن عمه الملياردير محمد ولد بوعماتو إلى مرحلة حاسمة . وأكدت مصادر “الخليج” أن السلطات بصدد وضع يدها على بقية مؤسسات الملياردير المقيم في المنفى الاختياري، وذلك بعد حجز 18 مليار أوقية تابعة لحسابات المجموعة لدى البنك المركزي، وسجن نائب رئيس المجموعة المالية، واعتقال رئيس المبادرة الشعبية التي تشكلت لنصرة رجل الأعمال .

وفي خطوة، كانت منتظرة، وجه مجلس السياسات النقدية الموريتانية، الذي يرأسه محافظ البنك المركزي توبيخا وإنذارا “للبنك العام لموريتانيا”، وذلك بعد قرار مالك البنك رجل الأعمال محمد ولد بوعماتو إغلاقه قبل أسابيع . وأصدر المجلس في بيان عقب اجتماعه الطارئ، مساء أمس، إنذارا “للبنك العام لموريتانيا بفتح شبابيكه والوفاء بكامل التزاماته تجاه زبائنه، مؤكدا أن رفض ذلك سيعرض البنك للعقوبات المنصوص عليها في القانون” .

وقالت وسائل إعلام موريتانية إن السلطات بصدد إجراءات رفع دعوى قضائية ضد رجل الأعمال بوعماتو وإصدار مذكرة توقيف في حقه .

المصدر : صحيفة «الخليج»


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م