موريتانيا تسمح للصيادين السنيغاليين باصطياد 40 ألف طن سنويا من الأسماك السطحية في مياهها

موريتانيا تسمح للصيادين السنيغاليين باصطياد 40 ألف طن سنويا من الأسماك السطحية في مياهها

الثلاثاء 26 شباط (فبراير) 2013 الساعة 18:16

وقعت موريتانيا والسينغال٬ اليوم الثلاثاء في نواكشوط٬ بروتوكول تعاون في مجال الصيد البحري يسمح بموجبه للصيادين السنيغاليين باصطياد 40 ألف طن سنويا من الأسماك السطحية٬ وبمجموعة قوارب لا تتجاوز 300 قارب ٬ فيما يلتزم الجانب السنيغالي بتفريغ حمولة 18 قاربا بنواكشوط لتموين سوق العاصمة بالأسماك الطازجة.

وينص البروتوكول الجديد على ضرورة إنشاء لجنة للمتابعة الدقيقة لبنوده٬ إضافة إلى تنشيط التعاون في مجال التكوين وتبادل الخبرات واستفادة موريتانيا من التجربة السنيغالية في مجال الاستزراع السمكي بالنسبة للصيد القاري.

ويأتي البروتوكول٬ الذي وقعه وزير الصيد والاقتصاد البحري الموريتاني أغظفن ولد أييه ووزير الصيد والشؤون البحرية السينغالي باب ضيوف٬ تطبيقا لاتفاقية الصيد المبرمة بين البلدين في 25 فبراير 2001.

ويدخل البروتكول الجديد ضمن سلسلة بروتكولات تطبيقية لهذه الاتفاقية٬ غير أنه يأتي بعد التغلب على العراقيل التي واجهت البروتكولات السابقة والتي تمثلت بالخصوص في عدم التزام بعض الصيادين السينغاليين ببنودها.

وقال وزير الصيد والاقتصاد البحري الموريتاني إن هذا البروتوكول يتماشى مع سياسة بلاده التي ترتكز أساسا على نظام المحاصصة حسب المخزون السمكي المتاح٬ معتبرا أنه سيسهم في تموين السوق المحلي لمدينة سان لوي السنيغالية وخلق آلاف فرص الشغل٬ كما يدعم الأمن الغذائي في فضاء البلدين المشترك.

(ومع)


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م