موريتانيا تحتفل بإطلاق مبادرة الحل التوافقي لأزمتها السياسية

موريتانيا تحتفل بإطلاق مبادرة الحل التوافقي لأزمتها السياسية

الاثنين 11 شباط (فبراير) 2013 الساعة 18:45

يبدأ اليوم الاثنين، في قصر المؤتمرات بالعاصمة نواكشوط الحفل الرسمي لإطلاق مبادرة الحل التوافقي للأزمة السياسية الموريتانية، وهي المبادرة المقدمة من رئيس البرلمان مسعود ولد بلخير .

وتحضر هذا الحفل أحزاب المعاهدة “المعارضة المحاورة”، وأحزاب منسقية المعارضة الراديكالية وأحزاب الموالاة ومنظمات المجتمع المدني . وتحمل المبادرة التي اطلعت “الخليج” على نصها، مسؤولية الأزمة للرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز الذي اعتبرت أنه “لم ير على ما يبدو في الحوار سوى عملية ميكانيكية تتجلى في إجراءات متتالية ومجردة بدل أن يرى فيه مقاربة أخلاقية وفلسفية وسياسية”، وكذلك لمنسقية المعارضة الداعية لرحيل النظام .

وتدعو المبادرة إلى تشكيل “حكومة وفاق وطني عريض” ذات صلاحيات واسعة تشرف على الانتخابات العامة المرتقبة .

وفي السياق نفسه، جددت منسقية المعارضة الموريتانية تشبثها بمبدأ رحيل الرئيس ولد عبد العزيز .

وقال صالح ولد حننه، عضو رئاسة المنسقية، إن هذه الأخيرة لم تتراجع عن مطلب رحيل النظام، وإن اشتراط حكومة توافقية “ضرورية لإجراء انتخابات شفافة ونزيهة وتحقق في الوقت ذاته مطلب الرحيل من خلال تحرير إرادة الشعب الموريتاني” .

وأكد ولد حننا أن “الحكومة التوافقية المقترحة يجب أن تتمتع بجميع الصلاحيات، وهو ما من شأنه أن يمكن من إزاحة رأس النظام عن السلطة بطريقة هادئة ومرنة تجنب البلاد القلاقل والعنف”، وفق تعبيره .

المصدر : جريدة «الخليج» (الامارات)


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م