دعوة موريتانية للاستثمار في قطاعي المعادن والنفط

دعوة موريتانية للاستثمار في قطاعي المعادن والنفط

الأربعاء 10 تشرين الأول (أكتوبر) 2012 الساعة 11:09

قال مولاي ولد محمد لغظف الوزير الأول الموريتاني إن حكومته تعلق « آمالا جساما » على تنمية قطاعي المعادن والنفط، داعياً المستثمرين إلى دخول السوق الموريتانية التي قال إنها « مؤهلة أكثر من أي وقت مضى لأن تكون وجهة أساسية للمستثمرين في المجال المعدني والنفطي ».

جاءت تصريحات ولد محمد لغظف حين كان يفتتح صباح اليوم بنواكشوط فعاليات المؤتمر والمعرض الثاني لقطاعي المعادن والنفط في موريتانيا، الذي يشارك فيه أزيد من 3000 ممثل عن كبريات الشركات المنجمية العالمية عبر 110 جناح.

واعتبر الوزير الأول الموريتاني أن قطاعي المعادن والنفط مهمين « للرفع من مساهمتهما في دفع الاقتصاد الوطني وتنويع قاعدته، اعتمادا على المقدرات الكبيرة التي تتوفر عليها البلاد من ثروات معدنية ونفطية »، مؤكداً أن هنالك « آفاقاً واعدة لاستغلال الفرص المتعددة التي أظهرتها الأعمال الجارية في إطار حملات التنقيب والاستكشاف ».

وفي حديثه أكد ولد محمد لغظف أن حكومته متمسكة بما قال إنه « سياسة محفزة لجذب الاستثمار الأجنبي المباشر، وتمكين القطاع الخاص الوطني من لعب دوره كمحرك رئيسي للنمو الاقتصادي »، معتبراً أن ذلك « يتجلى في المناخ المشجع للاستثمار الوطني والأجنبي في مختلف الميادين وخاصة في القطاعين المعدني والنفطي ».

وفي نفس السياق أشار الوزير الأول إلى أن « موريتانيا تزخر بثروات معدنية ونفطية هامة ومتنوعة تجعلها، نظرا لموقعها الجغرافي المتميز وإطارها التشريعي والتنظيمي المحفز، مؤهلة أكثر من أي وقت مضى لأن تكون وجهة أساسية للمستثمرين في المجال المعدني والنفطي »، على حد تعبيره.

المصدر : «اسلام تايمز» مع تغيير العنوان


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م