سيطرة الآباء تفرض على الأبناء البحث عن أصدقاء السوء

سيطرة الآباء تفرض على الأبناء البحث عن أصدقاء السوء

الأحد 13 أيار (مايو) 2012 الساعة 01:15

تربية الأبناء ليست بالأمر الهين، وإن تعامل البعض معها بالفطرة، ويتجه العالم منذ سنوات إلى ترسيخ أصول علمية يجب على الوالدين الإلمام بها حتى ينجحا فى تنشئة جيل يمتلك مقومات النجاح.

يوضح الدكتور عصام عبد الجواد، أستاذ الصحة النفسية بكلية التربية النوعية جامعة القاهرة، أن أسلوب السيطرة والقمع من قبل الآباء مثال إلزام الصغير بالخلود إلى النوم فى وقت معين أو المذاكرة إجباراً يكون بسبب وجود خلل فى شخصية الأبوين أو أحدهما، ولا يريدون أن ينشأ الابن بذات الخلل، فقد يكون الأب مدمنا مثلا أو قد تكون الأم تربت يتيمة وتحملت مسئولية أخواتها، ومن ثم تعودت على القيام بدور الأم البديلة، ومن ثم فقد تطبعت على أسلوب السيطرة للتمكن من تربية أخواتها الأصغر منها ليسمعن كلامها ولا يخرجن عن حدوده، ومن ثم فإن هذا الأسلوب يصبح منهجها فى تربية الأبناء.

ويشير عبد الجواد إلى أن الصغير ينشأ فى هذا الجو الضاغط بنفسية مضطربة، ويسعى لتدمير ما حوله، فيحاول إتلاف الحدائق أو أثاث المدرسة مثلا، وعندما يكبر ينضم إلى جماعة السوء محاولا الهرب من سيطرة الأبوين.

وهنا فإن إحكام السيطرة على الأبناء حتى يسمعوا كلام الوالدين لابد أن يكون بطريقة منضبطة ومتعقلة، ولابد أن يهتم الآباء بالسماع إلى رغبات أبنائهم.

«اليوم السابع»


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م