موريتانيا: الموالاة تتمسك بالنظام والمعارضة تصر على رحيله

موريتانيا: الموالاة تتمسك بالنظام والمعارضة تصر على رحيله

الأربعاء 9 أيار (مايو) 2012 الساعة 11:08

جددت احزاب الاغلبية في موريتانيا خلال سلسلة مهرجانات وتجمعات خطابية تمسكها بالرئيس محمد ولد عبد العزيز، معتبرة انه انجز غالبية تعهداته الانتخابية حتى قبل منتصف ولايته الرئاسية التي تستمر لخمسة اعوام، وذلك ردا على منسقية المعارضة التي تطالب بالاسراع في رحيل النظام.

واكد مواطنون ضرورة الالتزام بالسلمية في الحراك السياسي من قبل كل الاطراف في الساحة من معارضة وموالاة، فيما اكد آخر ان الرئيس يجب ان يبقى وان ذلك يمثل رأيه ورأي الغالبية في البلاد.

وقال وزير الاقتصاد الموريتاني سيدي ولد آلتاه في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية الثلاثاء: مويتانيا ادركت قطيعة نهائية مع الفساد وقوى التطرف، من خلال الاتحاد من اجل الجمهورية و احزاب الاغلبية الرئاسية، معتبرا ان مدى تفاعل وتلاحم احزاب الاغلبية على امتداد التراب الوطني يؤكد ان موريتانيا بخير وانها متمسكة بالرئيس محمد ولد عبد العزيز.
ويتهم البعض في جناح الاغلبية من يصفونهم بجهات محسوبة على الصهيونية بمحاولة المساس بمقدسات البلد على خلفية اقدام حركة مناهضة للرق مؤخرا على احراق امهات كتب الفقه المعتمدة في موريتانيا، كما يحملون احزاب المعارضة بعينها المسؤولية عن ذلك.

وتؤكد احزاب المعارضة بمختلف تياراتها الاسلامية واليسارية رفضها لهذه الاتهامات، مشددة على حتمية رحيل النظام سواء تم ذلك تحت ضغط الشارع او بالتي هي احسن.

وقال زعيم المعارضة الموريتانية احمد ولد داداه: ان رسالة المنسقية هي عن الشعب الموريتاني الذي يريد لنفسه عيشا كريما، وهذا لن يتحقق الا برحيل محمد ولد عبد العزيز.

وتسود موريتانيا احتجاجات للمعارضة تطالب برحيل النظام وتتهمه بالفساد وعدم الكفاءة والاستفراد بالسلطة والاستبداد، الامر الذي تنفيه السلطة والاحزاب الموالية لها، وتتهم المعارضة بالافلاس والفساد.

المصدر : قناة «العالم»


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م