الموقف الرسمي لفرنسا حول الوضع السياسي في موريتانيا

الموقف الرسمي لفرنسا حول الوضع السياسي في موريتانيا

الاثنين 23 نيسان (أبريل) 2012 الساعة 15:41

مقتطفات من المؤتمر الصحفي ل23 أبريل 2012، والجواب يعبر عن الموقف الرسمي لفرنسا :

سؤال — شارك الآلاف من الشباب المعارضين للرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز الأحد في نواكشوط في تظاهرة تطالب برحيله. هل هذا النشاط الذي يرتفع في موريتانيا ضد الجنرال السابق يقلق باريس، في ظل الوضع في الساحل والصحراء؟

جواب — من المهم، في موريتانيا وغيرها، أن يتم احترام حرية التظاهر. من المهم أيضا أن تتخذ المعارضة، للتعبير عن رأيها، الطرق المتاحة لها، أي الحوار، في إطار اتفاق داكار عام 2009، والذي افتتح في صيف 2011.
والانتخابات المقبلة النيابية والبلدية، التي لم يتم الإعلان عن تاريخها حتى الآن، ستكون فرصة للمعارضة وللأغلبية الرئاسية لتقديم برامجها لحكم المواطنين الموريتانيين. ونأمل أن يتم الإعلان بسرعة عن الجدول الزمني للانتخابات .

المصدر: وزارة الشؤون الخارجية الفرنسية — ترجمة موري ميديا
المقال بالفرنسية هنا


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م