قادة المنسقية واعل ولد محمد فال يطالبون الرئيس محمد ولد عبد عزيز بالرحيل «فورا»

قادة المنسقية واعل ولد محمد فال يطالبون الرئيس محمد ولد عبد عزيز بالرحيل «فورا»

الثلاثاء 13 آذار (مارس) 2012 الساعة 07:06

نواكشوط (موري ميديا) — خلال المهرجان الذي أنتهت به مسيرة منسقية المعارضة المقاطعة للحوار مع الأغلبية تكلم معظم قادة المنسقية مرددين شعارات المطالبة برحيل الرئيس محمد ولد عبد العزيز فورا. وكان من بين الخطباء ولد بربص الذي نصح الرئيس ولد عبد العزيز ب«تجاوز نواذيبو شمالا إلى بلده» تاركا «موريتانيا للموريتانيين»، مستعملا شعارا ردده بعض قادة المنسقية الذين اتهموا ولد عبد العزيز تارة بأنه سنغالي وتارة أخرى بأنه مغربي. وتكلم العقيد المتقاعد ومدير الأمن تحت حكم معاوية ولد الطايع، اعل ولد محمد فال، قائلا بالفرنسية أن «شرعية البرلمان والرئاسة ومؤسسات الدولة معدومة» بفعل «رجل واحد» وهو الرئيس محمد ولد عبد العزيز وطالب كباقي الخطباء برحيل الرئيس فورا. أما أحمد ولد داداه فعقب على كلام ولد محمد فال قائلا «وشهد شاهد من أهلها»، ثم واصل مهاجما بشدة شخص الرئيس ومطالبا برحيله. وتكلم جميل ولد منصور، رئيس حزب تواصل شاكرا بيرام ولد اعبيدي على حضوره المسيرة ومطالبا برحيل الرئيس.
وقدر مناصرو المنسقية عدد المتظاهرين بعشرات الآلاف بينما قدره الآخرون ببضعة آلاف أو أقل. وبانعدام آلية علمية لتعداد المتظاهرين مساء أمس، تبقى الأرقام معبرة عن تعاطف مع هذا الطرف أو ذاك.


نسخة للطباعة نسخة للطباعة



إضافة تعليق

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

(لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

جميع الحقوق محفوظة لموقع موري ميديا 2011-2017 م